10 آلاف نازح مع تصاعد اشتباكات مأرب.. وخسائر بصفوف الحوثي

10 آلاف نازح مع تصاعد اشتباكات مأرب.. وخسائر بصفوف الحوثي

قالت وكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة، الخميس، إن القتال الدائر حول مدينة مأرب الرئيسية في اليمن أدى إلى نزوح نحو 10 آلاف شخص الشهر الماضي، وسط احتدام المعارك بين القوات الحكومية والمقاومة من جهة، وميليشيا الحوثي من جهة أخرى، والتي تكبدت خسائر فادحة بالمعارك.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة إنه مع النازحين الجدد، وهم يمثلون أعلى حصيلة شهرية تم تسجيلها حتى الآن هذا العام، يصل عدد الفارين إلى نحو 170 ألفًا من جراء القتال في مدينة مأرب وما حولها وكذلك محافظتين قريبتين، منذ بداية عام 2020.

وذكرت المنظمة الدولية للهجرة كذلك أن العديد من النازحين الجدد يعيشون في مخيمات للنازحين بمأرب، ما يفاقم أوضاع الاكتظاظ بالفعل.

وأوضحت أن آخرين لجأوا إلى المباني العامة المهجورة أو منازل أقربائهم أو أنفقوا مدخراتهم على استئجار مساكن.

وقالت كريستا روتنشتاينر، رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة في اليمن: “هذا العنف المتجدد في مأرب يزعزع استقرار حياة الآلاف من الناس ويؤدي إلى موت وإصابات مأساوية في صفوف المدنيين، بمن فيهم الأطفال”.

وتكبدت ميليشيا الحوثي خسائر فادحة وسط مقاومة شديدة من جانب القوات الحكومية، بدعم من تحالف دعم الشرعية.

اقرا أيضًا:

رسميا.. صندوق الاستثمارات العامة يستحوذ على نادي نيوكاسل يونايتد

شاهد أيضاً

كأس العالم للأندية: الهلال السعودي إلى نصف النهائي على حساب الوداد المغربي

تأهَّل فريق الهلال الأول لكرة القدم للدور نصف النهائي ببطولة كأس العالم للأندية على حساب …