"هبة حسين": مسابقة المهارات الثقافية للطلاب والطالبات مبادرة عظيمة ومشروع جبار للأجيال

وصفت الفنانة السعودية هبة حسين إطلاق مسابقة المهارات الثقافية للطلاب والطالبات، التي تُقام بالشراكة بين وزارتَيْ الثقافة والتعليم، بالمشروع العظيم، والمبادرة الجبارة.. وعبَّرت في هذا الصدد عن شكرها وامتنانها العظيم للوزارتَيْن على جهودهما الموفَّقة لاستثمار المواهب الطلابية في المجالات الثقافية والفنية في مرحلة عمرية وسن مبكرة.

وقالت “حسين” لـ”سبق” على هامش المؤتمر الصحفي لإطلاق مسابقة المهارات الثقافية، الذي عُقد اليوم الأربعاء بمسرح وزارة التعليم بالرياض: “هذه المبادرة عظيمة، ومشروع كنا ننتظره. وأغبط الطلاب والطالبات، وأتمنى العودة لأيام الدراسة والتعليم حتى أعيش اللحظات الجميلة التي سوف يشعرون بها. والواضح أن القادم أجمل إذا كانت هذه هي البداية”.

وأضافت “حسين”: “يجب أن نتقدم بالشكر والتقدير والامتنان لوزارتَيْ الثقافة والتعليم على هذا العمل الكبير والجبار الذي يبذلونه ويقدمونه باستثمار مواهب الطلاب والطالبات من سن مبكرة من الصف الرابع الابتدائي إلى الصف الثالث الثانوي، وهي مرحلة عمرية مهمة في البناء وتطوير القدرات الإبداعية؛ وهو ما يساهم في تشكيل شخصيات إيجابية، وبناء جيل واعٍ وموهوب، نفخر بهم في المحافل العالمية”.

وعن انطباعها عما شاهدته من نماذج إبداعية من طلاب وطالبات في العزف والموسيقى والرسم والتراث وصناعة الأفلام والإنتاج والقصص، خاصة قصص المانجا، قالت: “ما رأيته من إبداع كنا نتمنى مشاهدته من زمان”.

وأشارت الممثلة “حسين” إلى أهمية الاستثمار في المواهب الفنية والإبداع الثقافي لدي الجيل، وقالت: “لدينا في أسرتنا 12 حفيدًا، ونأمل أن يشارك واحد منهم في هذه المسابقة، ويحقق الفوز فيها”.

وشاهد الفنانون خالد عبدالرحمن وفايز المالكي وهبة حسين وزينة عماد والشاعر صالح الشادي، بحضور وكيل وزارة التعليم للبرامج التعليمية الدكتور محمد المقبل ووكيل وزارة الثقافة للشراكات الوطنية والتطوير نهى قطان، وعدد من الأميرات، نماذج إبداعية وموهوبة من الطلاب والطالبات في العزف الموسيقي على العود والبيانو، والرسم الحر، والتمثيل، وكتابة القصص.. وأعربوا عن انبهارهم وإعجابهم الشديد بمستوى المواهب والإبداع لديهم.

وتُعد مسابقة المهارات الثقافية التي أُطلقت اليوم الأولى من نوعها التي تُقام بالشراكة بين وزارة الثقافة ووزارة التعليم؛ لتفعيل مجتمع طلاب التعليم العام في السعودية مع الثقافة والفنون عن طريق مسابقة في ستة مسارات، هي: الأفلام (الأفلام القصيرة)، والمسرح (التمثيل المسرحي)، والفنون البصرية (الفنون التشكيلية والرقمية والنحت والخط العربي)، الأدب (القصص القصيرة وقصص المانجا)، والموسيقى (العزف والغناء)، والتراث (الرقصات الشعبية والتراثية).

ويتخلل المسابقة التي يصل مجموع جوائزها إلى أكثر من خمسة ملايين ريال سعودي عدد من البرامج التدريبية التفاعلية التي تحفز الطلاب والطالبات على المشاركة والتفاعل معها؛ لتمكينهم من استثمار شغفهم وأوقاتهم، وتنمية مهاراتهم ضمن القطاعات الثقافية المستهدفة.

شاهد أيضاً

"الميتافيرس" تكشف آفاقًا رحبة من الإبداعات التقنية خلال مؤتمر "ليب 23"

تستعرض بوابة الميتافيرس، التي يشارك فيها عدد من الشركات المعنية بمجال التقنية، ضمن أعمال النسخة …