بقي 30 يومًا على البرد الفعلي.. "الزعاق": يوضح أسباب تواؤم الشهور الهجرية مع مسمياتها

كشف خبير الأرصاد الجوية الدكتور خالد الزعاق؛ أسباب تواؤم الشهور الهجرية مع مسمياتها.

وأوضح في فيديو على حسابه بتويتر، أن الشهر الخامس من شهور السنة الهجرية، يسمى بجماد الأولى؛ لأن الماء كان يتجمد فيه لشدة البرد.

وتابع: بقي 30 يومًا على انصراف الشمس، وبعد الانصراف يبدأ البرد الفعلي على عموم المناطق، والعامة يقولون: (لا برد إلا بعد الانصراف).

وأشار إلى أن الشهور العربية، تتواءم مع مسمياتها؛ فربيع أول وثاني كان يدلان على الخريف، وجماد الأول والثاني دلالة على الشتاء؛ فيما يعكس رمضان رمض الأرض إذا اشتدت حرارتها.

وأكد أن جماد الأول كان يقع في موسم الأمطار الشتوية، وكان العرب القدماء يشيرون إليه بالسحب السوداء الممطرة؛ مشيرًا إلى أن جميع أيام جماد الأول داخلة في حيز الوسم؛ فالنصف الأول منه هو الوسم الحسابي، والثاني يدخل باسم الوسم الواقعي.

وقال: العشرون يومًا الأخيرة من موسم سهيل والعشرون يومًا الأولى من موسم المربعانية داخلة في حيز الوسم، وهذا يعني أنه إذا هبطت علينا أمطار خلال شهر جماد الأول؛ فهو منبت لكل شيء، ففي أوله برد معتدل وفي نهايته بداية البرد القارس “برد الانصراف”.

شاهد أيضاً

استخراج "جسم غريب" من مريء مريض في مستشفى عبدالعزيز بمكة

تمكن فريق طبي من قسم المناظير والجهاز الهضمي بمستشفى الملك عبدالعزيز في تجمع مكة المكرمة …