مها المصري تفاجئ جمهورها بملامح غير مألوفة بعد إجراء عملية تجميل

مها المصري تفاجئ جمهورها بملامح غير مألوفة بعد إجراء عملية تجميل

فاجأت الفنانة السورية مها المصري جمهورها في أحدث ظهور لها بملامح غيّرت من شكلها كليًا، في أحدث ظهور لها عقب رحلتها الأخيرة إلى تركيا.

لكن إطلالة مها المصري صدمت جمهورها والتي تظهر أنها ربما قد تكون خضعت لعملية تجميل خاصةً منطقة الشفاه والتي بدا أنه محقونة بطريقة غريبة.

وأعرب عدد من جمهور الفنانة السورية عبر منصات التواصل الاجتماعي عن رفضهم تصديق أن تكون الصورة المنشورة حقيقية بسبب التغير الجذري في شكل الفنانة مها المصري.

وكانت مها المصري، خلال أحد اللقاءات التلفزيونية، أعربت عن استيائها وانزعاجها من الهجوم الشديد بسبب عمليات التجميل، مشيرة إلى أنها تخضع لعلاج بعد أن كانت قد حقنت وجهها عام 2002 بالفيلر إلا أن  المادة كانت سيئة مما تسبب بتحرك المادة في وجهها ودفعها لبدء العلاج.

مها المصري.. السيرة الذاتية للفنانة

ومها المصري، هي زوجة الفنان العراقي الراحل عدنان إبراهيم وشقيقة الفنانة سلمى المصري ووالدة الفنان طيف عدنان إبراهيم والفنانة ديما بياعة طليقة الفنان تيم حسن.

والفنانة مها المصري المولودة في دمشق عام 1959 واحدة من أبرز نجوم الدراما السورية، والتي تمكنت من حفر اسمها ضمن كبار نجوم الساحة الفنية من خلال أدوارها الرائعة وموهبتها المتميزة.

شاركت وأختها سلمى في عدد من برامج الأطفال، الأمر الذي ساعدها على اكتشاف موهبتها مبكرًا، وبعد عدد من المشاركات التلفزيونية، حصلت مها المصري على دور صغير في مسلسل “فوزية” ومن بعدها توالت أعمالها في الدراما السورية، حتى أصبحت واحدة من أهم عناصر العمل التلفزيوني السوري، وبعد مرور السنوات أصبحت مها تشارك بدور الأم في المسلسلات بكل براعة.

وتزوجت مها المصري في سن مبكرة جدًا ببداية مشوارها الفني من مدير التصوير “حازم بياعة”، وأنجبت منه ابنتها الفنانة ديمة بياعة، والتي تعتبر الآن واحدة من أهم النجوم الشباب في سوريا والوطن العربي.

بعد سنوات من زواج مها المصري من حازم بياعة، انفصلت عنه وبعدها بفترة تزوجت من الفنان العراقي إبراهيم عدنان، والذي أنجبت منه ابنيها طيف وريم اللذين لم يدخلا إلى عالم الفن مثل ابنتها ديمة، وحتى الآن تعيش مها حياة سعيدة مع زوجها والذي يدعمها في عملها وفي أدوارها الجديدة.

عمليات التجميل ومعاناة مها المصري

بعد نجاح كبير حققته الفنانة مها المصري على مدار السنوات، عانت منذ عام 2002 وحتى وقتنا هذا من حملة كبيرة من التنمر الإلكتروني عليها وذلك بعد تغيير مفاجئ حدث في ملامحها وخاصة في منطقة الفم.

وأوضحت الفنانة مها المصري أسباب هذا التغيير بعد أن أقبلت على إجراء عملية تجميل عن طريق حقن الشفاه، وبسبب حقنها بمواد سيئة بطريقة خاطئة، بدأت هذه المواد تظهر بعد المشاكل والتغييرات في ملامحها، الأمر الذي أصابها بالذعر، وجعلها تذهب لإجراء بعض عمليات التجميل مرة أخرى لتتمكن من الحصول على شكلها الأصلي.

وعلى الرغم من العمليات التي أجرتها مها إلا أنها لا تزال تعاني من حملات كثيرة من التنمر، حيث قام عدد كبير من الجماهير بإلقاء اللوم عليها بسبب قيامها بعملية تجميل في الوقت التي تمتعت فيه مها بجمال طبيعي لا يحتاج إلى تعديل أو تجميل.

اقرأ أيضًا:

«ديزني» تعتزم تصوير مسلسل جديد العام المقبل

أول تعليق للفنان نضال الشافعي بعد إجرائه عملية جراحية

شاهد أيضاً

في ختام الجولة الـ15 من دوري روشن.. الفيحاء يداوي جراحه بثنائية الوحدة

نجح فريق الفيحاء الأول لكرة القدم في استعادة توازنه بعد خسارته لقب كأس السوبر؛ وذلك …